أخر الاخبار

قبل الإعلان الحاسم.. لقاء يجمع الحلبوسي والعامري

أكد زعيم تحالف تقدم محمد الحلبوسي، وزعيم تحالف الفتح هادي العامري، على أهمية النظر بالطعون والشكاوى المقدَّمة من القوى السياسية حول نتائج الانتخابات.

والتقى الحلبوسي، اليوم السبت، (16 تشرين الأول 2021) العامري، في لقاء بحثا خلاله “تطورات المشهد السياسي في العراق ونتائج الانتخابات البرلمانية”.

وتبادل الجانبان “وجهات النظر حول الحلول اللازمة للمرحلة المقبلة”.

الحلبوسي والعامري أكدا خلال لقائهما على “أهمية النظر بالطعون والشكاوى المقدَّمة من القوى السياسية حول نتائج الانتخابات وتدقيقها، من أجل شفافية العملية الانتخابية وطمأنة جميع المشاركين في الانتخابات على مستوى المرشحين والناخبين بدقة ونزاهة الإجراءات”.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن الإطار التنسيقي عن رفضه نتائج الانتخابات العراقية التي اجريت في 10 تشرين الأول الجاري، فيما حمّل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات “فشل” الاستحقاق الانتخابي.

ووفقا لبيان صادر عن الإطار التنسيقي تلقت حياة الشرق نسخة منه اليوم السبت، (16 تشرين الأول، 2021)، أنه “كنا نأمل من مفوضية الانتخابات تصحيح المخالفات الكبيرة التي ارتكبتها اثناء وبعد عد الاصوات واعلان النتائج”.

وأضاف أنه “وبعد اصرارها على نتائج مطعون بصحتها نعلن رفضنا الكامل لهذه النتائج ونحمل المفوضية المسؤولية الكاملة عن فشل الاستحقاق الانتخابي وسوء ادارته مما سينعكس سلباً على المسار الديمقراطي والوفاق المجتمعي”.

وعقب إعلان النتائج الأولية للانتخابات، الاثنين الماضي 11 تشرين الاول، رفض كل من تحالف الفتح (يضم فصائل الحشد الشعبي)، وائتلاف الوطنية، وائتلاف دولة القانون، وتيار الحكمة، وتحالف النصر، وكلها قوى شيعية، إضافة إلى الحزب الإسلامي (سني)، نتائج الانتخابات.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى